عن المقراة

جمعية الأكاديمية الإسلامية الإلكترونية
(المقرَأة الإلكترونية)

قال الله عز وجل: {الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الكِتَابَ يَتْلُونَهُ حَقَّ تِلاوَتِهِ أُوْلَئِكَ يُؤْمِنُونَ بِهِ وَمَن يَكْفُرْ بِهِ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الخَاسرُونَ} [البقرة: 121]، وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "اقرؤوا القرآن, فإنه يأتي يوم القيامة شفيعًا لأصحابه". وقال صلى الله عليه وسلم: "خيركم من تعلم القرآن وعلّمه"

من هذا المنطلق قامت الأكاديمية الإسلامية المفتوحة بإنشاء المقرأة القرآنية عبر الفصول الافتراضية لجميع من يرغب في حفظ القران وتصحيح التلاوة وهو مشروع مختلف عن حلقات القران الكريم الإلكترونية الخاصة بطلاب الأكاديمية.

الفكرة:

بناء أكبر مقرَأة إلكترونية على الإنترنت حول العالم بحيث يتاح للطلاب القراءة طيلة 24 ساعة في اليوم مع مراعاة فوارق التوقيت في العالم، يسير فيها الطالب على منهج محدد من بداية دخوله حتى يختم القرآن كاملاً.

الأهداف:

1- تيسير القرآن للذكر.

2- ربط المسلمين بكتاب الله.

3- إتاحة الفرصة لجميع المسلمين حول العالم لتعلم القرآن الكريم وعلومه في أي وقت يريدون.

الرؤية:

أن يكون أكبر موقع على الشبكة العنكبوتية يختص بتعليم القرآن الكريم وأحكامه.

تقرير عن حلقات القرآن الكريم بالأكاديمية الإسلامية المفتوحة

بحث في القرآن الكريم